عودة ليفوتيروكس للأسواق بعد فترة من الاختفاء

بعدما تعالت أصوات الأطباء للتحذير من انقطاع دواء يعد العلاج الرئيسي لمرضى الغدة الدرقية، وسط توالي انقطاعات أدوية حيوية عن الصيدليات المغربية، وتحذيرات الأطباء من انعكاس ذلك على صحة المغاربة، عاد دواء ” Levothyrox” للأسواق المغربية، ولكن بكميات محدودة.
وقال المختبر المستورد الرئيس لهذا الدواء في المغرب، في توضيح له، إنه توصل بكميات وافرة من الدواء تغطي ما بين 3 إلى أربعة أشهر من حاجيات المرضى، مؤكدا أنه كان يسعى لتأمين المخزون من الدواء في أسرع وقت ممكن.
وحسب ذات المصدر, قال المختبر، أنه سيضمن توزيع الكميات المتاحة من الدواء بشكل متساوٍ في جميع أنحاء المملكة لضمان وصولها لجميع المرضى، مشددا على أن توزيع المخزون المتوفر على المؤسسات الصيدلية للتوزيع سيكون حسب وتيرة العرض المعتادة خارج فترات الذروة.
من ناحية أخرى، ورغم استعادة وجود هذا الدواء الحيوي في الصيدليات المغربية بعد أزمة انقطاع، لن توفر الصيدليات للمرضى سوى ما يكفي لعلاج لشهر واحد، حيث دعا المختبر إلى تحسيس صيادلة الصيدليات بصرف ما يعادل شهر واحد من العلاج لكل مريض، مشددا على أن الكميات المستوردة الآن تستجيب بشكل دقيق لدفتر التحملات المسجل بالمغرب.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock