عيد الأضحى ببلجيكا: الهيئة التمثلية والتنفيذية للمسلمين تنشر تقريرا حول أماكن الذبح بالبلد

إنه لعيد أضحى خاص ذلك الذي يشهده مسلموا بلجيكا. وذلك لأن القانون الذي يمنع ذبح المسلمين للخرفان دون الصعق دخل حيز التنفيذ في الأول من يناير هذه السنة بفلاندرز وسيُفعل القانون بجهة والونيا ابتداء من الأول من سبتمبر. ولهذا فيجب على مسلمي بلجيكا أن يكيفوا ممارساتهم، خاصة خلال أيام العيد الأضحى والمحدد هذه السنة في 11 من هذا الشهر.

وتعترف الهيئة التمثلية والتنفيذية للمسلمين ببلجيكا أن طقوس الذبح، سواء في عيد الأضحى أو في الأيام العادية، أصبحت أكثر تعقيدا بل حتى مستحلية للبعض، وذلك لأن الذبح على الطريقة الاسلامية متاح الآن في جهة بروكسل ــ العاصمة فقط.

ورغم أن العديد من المنظمات الاسلامية، والمتحدة تحت المجلس التنسيقي للمؤسسات الإسلامية في بلجيكا، تقدمت بالكثير من الدعاوي القضائية للمحكمة الاستئنافية، بل حتى لمحكمة العدل التابعة للاتحاد الأوروبي مارين من المحكمة الدستورية، إلا أن الأمر لازال معلقا.

وفي بيان أصدرته يوم الأحد 4 أغسطس، تدعوا الهيئة مسلمي والونيا إلى زيارة مواقع الذبح التي تم تطويرها من خلال “مبادرات قام بها القطاع الخاص”. كما نشرت الأخيرة قائمة بأماكن الذبح المعتمدة بالجهة، وهي ستة (انقر هنا لتحميل القائمة).

أما سكان جهة بروكسل ـ العاصمة فهم مدعوون للتوجه إلى المسلخ المعتمد في أندرلخت. كما قدمت السلطات المحلية طلبًا لإنشاء مسلخ مؤقت في إقليم مولينبيك، إلا أنه لحدود الساعة لم تتلقى أي جواب.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock