مسلمو النرويج يطالبون بإزالة لوحة تذكارية من على الأرض لاحتوائها على اسم “محمد”

عبر المسلمون المحليون بمدينة ستافانجر، ثالث أكبر مدينة نرويجية، عن غضبهم من لوحة تذكارية لتكريم البنغلاديشي، محمد يونس، الفائز بجائزة نوبل للسلام والموجودة على الأرض ويمر عليها الناس بأقدامهم وذلك لأنها تحتوي على اسم رسول الله “محمد”. دعت منظمة “مجلس المسلمون المشترك”، والتي تضم ما يقرب من 8000 عضو، إلى إزالة تلك اللوحة التذكارية من على الأرض لأن مرور الناس عليها هكذا يعد أمراً غير مقبول.

تلك اللوحة موجودة في ذلك المكان منذ سبعة أعوام وهناك لوحات مشابهة لتكريم فائزين آخرين بجائزة نوبل مثل “دالاي لاما” و”ديسموند توتو”. صرحت المتحدثة باسم المنظمة، سمر اعجاز، أن المسلمين بالمدينة يشتكون منذ سنوات بسبب تلك اللوحة التذكارية. ومن ناحية أخرى، أعلنت بيجورج تيسدال مو، نائبة عمدة المدينة والعضوة في حزب الديمواقرطيون المسيحيون، أنها مستعدة لتخضع إلى مطالب السكان المسلمين بالمدينة. وصرحت: “سأخذ الموضوع بجدية، وبما أن تلك اللوحة موجودة منذ عام 2012، سيكون من المهم لنا أن نجري حوار حيال ذلك الأمر”.  

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock