متظاهرون يطالبون بالحرية ل”معتقلي حراك الريف ” بشوارع بروكسيل

تظاهر المئات من الاشخاص امس السبت 16 فبراير في العاصمة البلجيكية بروكسل للمطالبة بإطلاق سراح معتقلين احداث “الحسيمة ” بعدما دعت لذلك مايمسى ب”لجنة بروكسل لدعم الحراك الشعبي في الريف”.

ورفع المتظاهرون صور لناصر الزفزافي “قائد الحراك” المعتقل و لافتات تطالب بإطلاق سراحه، ناصر الزفزافي، والمدان ابتدائيا بـ20 سنة سجن نافذة.

وشارك في المسيرة والد ناصر الزفزافي، الذي تحدث عبر شريط فيديو بثه على صفحته الفيسبوكية، رفقة زوجته، موضحا إنه قرر المشاركة في التظاهرة التي نظمت تحت شعار، “المرأة الريفية خط أحمر”.

وتأتي تظاهرة بروكسل، امس السبت، بناء على دعوة من ناصر الزفزافي، في رسالة وجهها من داخل زنزانته بسجن عكاشة، دعا فيها كل “الريفيين” إلى تنظيم مسيرة تضامنية مع المرأة الريفية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock