احتجاجات ضد أخنوش أمام البرلمان

وصل مئات المواطنين من مختلف المناطق التابعة لجهة سوس ماسة, أمس الأحد, إلى العاصمة الرباط, لدق ناقوس الخطر بعد ارتفاع الاعتداءات على الأراضي من طرف الرعاة, مستنكرة تعامل وزارة الفلاحة مع الملف, خاصةً بعد تدشين “أخنوش” وزير الفلاحة والصيد البحري لمجموعة من المراعي في الجهة.
وطالب المحتجون الوزارة المذكورة بحمايتهم, خاصةً أن الوزير سبق وأن اجتمع مع عدد من الفلاحين في سوس لمناقشة العديد من القضايا من بينها مشكلة الرعاة الرحل.
وشدد ذات المحتجون على ضرورة التزام الوزير بوعوده, والانتقال إلى عملية التنزيل والتفعيل, لحماية المتضررين, علماً أن اعتداءات عديدة تم تسجيلها من قبل وصلت إلى حد الإختطاف والهجوم على دواوير سكنية باستخدام أسلحة خطيرة خلفت ضحايا وخسائرة مادية كبيرة.
ورفع المحتجون شعارات تنديدية بالهجمات المتكررة التي تتعرض لها ممتلكاتهم من طرف الرعاة الرحل, من قبيل: “هذا عار هذا عار، سوس في خطر”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock