بعد نقاش حاد عن الإسلام .. إيقاف مُدرس هولندي عن العمل

أوقفت مدرسة مهنية في Hoofddorp مدرس بعد أن دخل في نقاش حول الإسلام والذي خرج عن السيطرة الشهر الماضي, وفقاً لما نشرته هيئة الإذاعة الهولندية NOS الأربعاء الماضي.
وقال أستاذ الدراسات التقنية, وهو مسيحي الديانة, للطلاب أن “النبي محمد قد تزوج من فتاة عمرها ثمانية أعوام, وهذا يُنظر إليه في هولندا على أنه معتد على الأطفال”.
وقال ذات المدرس لهيئة الإذاعة الهولندية, إن فتاة قالت لفتاة أخرى أن أمها تعتبر المدرس “حرام” وأضاف المدرس أن كلمة حرام باللغة العربية تعني “نجس” أو “ممنوع”. لقد كنت متأكداً أنها تتكلم عني. قلت لها أنني لا أقبل ذلك, وكنت أنوي أن أتكلم مع أمها.
وأضاف المدرس, أن عدداً من الطلاب تجمعوا حوله بعد الدرس .. ثم قام موظف الاستقبال في المدرس بإبعادهم.
ومن ناحيته, قال رئيس مجلس إدارة المدرسة “جان راث” أن النزاع تسبب في غضب داخل وخارج الفصل, ولهذا السبب “قررنا أن تكون لدينا فترة من الوقت حتى نتمكن من الوصول إلى السبب الرئيسي للمشكلة ونعرف ما حدث بشكل واضح”. ليتم إيقاف المدرس عن العمل لفترة من الزمن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock