صادم لنساء المغرب .. أنتن في خطر بسبب سرطان عنق الرحم

كشف تقرير حديث أن سرطان عنق الرحم حصد أرواح 2465 امرأة مغربية خلال عام 2018, مرشحاً العدد للمضاعفة في أفق حلول عام 2040.
التقرير الذي أصدره المركز التونسي للصحة العمومية بداية الأسبوع الجاري, رسم خريطة تطور انتشار سرطان عنق الرحم في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا, مصنفاً هذا الداء كثاني أنواع السرطانات القاتلة للنساء في المغرب, حيث قتل 2465 امرأة مغربية من اصل 3388 مصابة به.
وأوضح ذات المصدر أن أعداد المغربيات المصابات بسرطان عنق الرحم في ازدياد مستمر, حيث انتقل عدد الوفيات بسببه من 1076 امرأة عام 2012 إلى 2465 عام 2018.
وأضاف التقرير أن فيروس الورم الحليم HPV الذي يصيب مغربي من بين اثنين, يمكن أن يكون مسؤولاً عن الإصابة بعدد كبير من أنواع السرطانات, منه سرطان الرحم.
ووجه المركز التونسي للصحة العمومية نداء إلى الحكومات في المنطقة، من أجل اتخاذ جميع الإجراءات للحد من تفشي المرض القاتل، والرفع من عدد عمليات الفحص لإنقاذ الأرواح، وتكثيف تطعيم النساء الشابات، مشددا على أنه في حالة عدم اتخاذ أي إجراءات صارمة في هذا السياق، فإن عدد الوفيات في صفوف النساء المغربيات بسبب هذا السرطان سيبلغ 4570 امرأة عام 2040.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock