هبوط سريع لأسهم بوينغ بعد الكارثة الجوية التي أصابت الطائرة الإثيوبية

شهدت أسهم شركة بوينغ، اليوم الاثنين، خسائر قوية على خلفية الحادث الذي تعرضت له إحدى طائراتها المملوكة لشركة إثيوبية، أمس الأحد، والذي أودى بحياة 157 شخصا، ضمنهم مغربيان.
وهوت أسهم الشركة الأمريكية العملاقة في صناعة الطائرات الأميركية، بنسبة 13% عند افتتاح تداولات بورصة وول ستريت بنيويورك اليوم، بعدما منيت بخسائر فاقت 22 مليار دولار يوم أمس، على خلفية الحادث الذي توزع ضحاياه بين 32 جنسية بالعالم.
وقالت شركة بوينغ، اليوم الاثنين، إن التحقيق في تحطم الطائرة ما زال في مراحله المبكرة ولا حاجة لإصدار إرشادات جديدة للشركات المشغلة لطراز الطائرة المنكوبة وهو 737 Max، وذلك استناداً للمعلومات المتاحة لديها حتى الآن.
وعلق متحدث باسم بوينغ، في بيان أرسله إلى “رويترز” بالبريد الإلكتروني، قائلاً: “السلامة هي أولويتنا القصوى ونتخذ كل الإجراءات لفهم كل أبعاد هذا الحادث بشكل كامل والعمل عن كثب مع فريق التحقيق وكل السلطات التنظيمية المعنية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock