الولايات المتحدة تقدم التهاني والتبريكات للمغرب

قدّمت الولايات المتحدة الأميركية التهاني إلى السلطات المغربية بعد ترحيل ثمانية مواطنين مغاربة، الأحد الماضي، والذين كانوا يتواجدون في مناطق النزاع في سوريا.
وأكّد بيان صادر عن نائب المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية “روبرت بالادينو” أن “المغرب شريك مميز في التحالف العالمي لمحاربة تنظيم داع.ش، ونحن نقدر التزامه في مجال مكافحة الإره.اب”.
وأضاف ذات المصدر أنه “يتوجب أن تشجع إجراءات المغرب الدول الأخرى على إعادة مواطنيها الذين سافروا للق.تال إلى جانب “داع.ش ومتابعتهم أمام القضاء” ، مشيراً إلى أن “إعادة الم.قات.لين الإره.اب.يين الأجانب إلى بلدانهم الأصلية هو الحل الأمثل لمنعهم من العودة إلى ساحة المع.ركة”.
وكان بيان لوزارة الداخلية أفاد بأنه في إطار مساهمتها في الجهود الدولية المرتبطة بمكافحة الإره.اب والوفاء بمسؤولية حماية المواطنين، باشرت السلطات المغربية المختصة، ترحيل مجموعة تضم ثمانية مواطنين مغاربة كانوا يتواجدون في مناطق النزاع في سوريا.
وذكر البيان نفسه أن هذه العملية، التي يغلفها طابعاً إنسانياً، مكّنت المغاربة المُرحلين من العودة إلى بلدهم الأصلي في كل أمان , مشيراً الى أن هؤلاء المرحلين سيخضعون إلى أبحاث قضائية، تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك من أجل تورطهم المحتمل في قضايا مرتبطة بالإره.اب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock