إسبانيا .. الأمن ينجح في إنهاء نشاط عصابة البي إم

نجحت المصالح الأمنية الإسبانية بمدينة أشبيلية, من تفكيك عصابة BMW الإسبانية, المتورطة في ارتكاب العشرات من عمليات السطو في المدن الأندلسية, وذلك بعد أن تم القبض على زعيمي العصابة, الأخوين “فرانشيسكو وأنطونيو تشينكوا”.
وحسب ما صرحت به مصادر إعلامية إسبانية, فإن هذه العصابة التي أطلق عليها اسم BMW نظراً لاستخدامها الدائم لسيارة BMW في عمليات السرقة لقوة سرعتها في الهروب, تمكنوا من سرقة العديد من المحلات والمركبات التجارية في عدد كبير من المدن الجنوبية في إسبانيا.
وأضافت ذات المصادر, أن هذه العصابة كان يترأسها الأخوين “فرانشيسكو وأنطونيو” اللذان ينحدران من أشبيلية, وتم سجنهما في العديد من المرات لتورطهما في عدة قضايا جنائية.
وأشار الإعلام الإسباني أن هذه العصابة ظلت تنشط لسنوات في السرقة, وتقوم بتهريب هذه المسروقات لبيعها في الأسواق السوداء في مدينتي طنجة والفنيدق, والتي كانت عبارة عن هواتف وعطور وساعات وغيرها من المنتجات التي يسهل تهريبها وإعادة بيعها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock