الأمن الإسباني يوجه ضربة قوية لمهربي الحشيش

نجحت المصالح الأمنية الإسبانية في الأيام الأخيرة, في توجيه ضربات مؤلمة لمهربي الحشيش بمضيق جبل طارق من شمال المغرب نحو جنوب إسبانيا, بعد عمليتين أمنيتين أدتا إلى توقيف 63 شخصاً وحجز أطنان من الحشيش.
ووفق مصادر إعلامية إسبانية, فإن عناصر الشرطة والحرس المدني, تمكنوا في عمليتين أمنيتين في إقليم قادس, من توقيف 42 مهرباً ومروجاً للحشيش في العملية الأولى, و21 شخصاً في العملية الثانية التي جرت بطريفة وضواحيها.
كما أضافت ذات المصادر, أن العمليتين أدتا أيضاً إلى حجز 3 أطنان و250 كلغ من الحشيش في العملية الأولى, وطن ونصف في العملية الثانية, بالإضافة إلى حجز 5 سيارات مسروقة ومبالغ مالية كبيرة كانت بحوزة المتهمين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock