أردوغان يعيد إثارة قضية خاشقجي

اتهم الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” وليّ العهد السعودي “محمد بن سلمان” بالكذب, مستنكراً الصمت الأميركي تجاه “الوحشية” التي قتل بها الصحافي السعودي “جمال خاشقجي”.
وصرح وزير الخارجية التركي “مولود جاويش أوغلو” إن السعودية لم تبدِ أي تعاون.
وفي لقاء تليفزيوني تم بثه أمس الأحد, قال “أردوغان” إن ما قاله “بن سلمان” عن خروج “خاشقجي” من القنصلية السعودية بإسطنبول وما قاله وزير الخارجية “عادل الجبير” بشأن متعاون محلي قام بالتخلص من جثة “خاشقجي” كان كله كذب”.
واعتبر “أردوغان” أن السلطات السعودية اضطرت لإقالة الجبير من منصبه بعد أن اطلعت على ما لدى تركيا بشأن قضية “خاشقجي”.
وتابع الرئيس التركي “لا أستطيع فهم الصمت الأميركي تجاه الوحشية التي قتل بها خاشقجي بعد أن أسمعنا استخباراتهم التسجيلات”.
وأضاف “أردوغان” أن لدى تركيا تسجيلاً لجريمة اغتيال “خاشقجي”, وأن “السعودية مجبرة على تحديد قتلة خاشقجي والكشف عنهم للعلن إذا كانت لديها عزة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock