وفاة مهاجر مغربي في روما بسبب الصقيع

عاينت عناصر الإسعاف, الجمعة الماضية, بمدينة “أفيتسانو” الواقعة على بعد 100 كلم شرق العاصمة روما, جثة مهاجر مغربي يبلغ 45 عاماً, داخل منزله, رجح الطبيب الشرعي في انتظار تشريح الجثة أنه توفى نتيجة انخفاض درجة الحرارة التي تجتاح وسط إيطاليا هذه الفترة.
ووفق ما نشرته صحيفة “إلميساجيرو” التي أوردت الخبر, فإن غياب التدفئة داخل مسكن المهاجر المغربي “أ.م.” بالرغم من الإنخفاض الحاد لدرجة الحرارة الذي تشده منطقة “أفيتسانو” حالياً والتي وصلت إلى حدود 9 درجات تحت الصفر, إضافة إلى معاناة ذات المهاجر المغربي من أمراض مزمنة, جعلت المحصرين يحصرون بشكل مؤقت سبب الوفاة في الصقيع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock