إسبانيا .. احتجاجات بعد وفاة عامل مغربي بالمبيدات

نظم عشرات العمال ينحدر معظمهم من دول شمال افريقيا وجنوب الصحراء، أشكال احتجاجية أمام مجلس الاندلس بألميريا وأمام إحدى الضيعات الفلاحية باسبانيا، للمطالبة بفتح تحقيق نزيه حول وفاة عامل مغربي يدعى “محمد البوهالي” الجمعة الماضية، نتيجة تعرضه لتسمم بالمبيدات المستعملة داخل الضيعة التي كان يعمل فيها.
وبحسب تصريحات صديق الهالك “محمد الضاوي”، فإن “محمد” البالغ من العمر 26 سنة والمنحدر من دوار أولاد سعيد بضواحي الفقيه بنصالح كان يعمل بضيعة فلاحية تدعى KOPAGRO كعامل لرش المبيدات، بدأت حالته الصحية في تدهور منذ الثلاثاء الماضي، حيث تم نقله من طرف أفراد من عائلته إلى مركز صحي بالقرب من مقر سكناه بـ”برانكيطي”، حيث تم حقنه بمسكن للآلام الذي يعاني منها على مستوى المعدة، دون إجراء تحاليل ولا فحوصات، يضيف المتحدث.
وقال ذات المتحدث في تصريح لجريدة “العمق” نقلاً عن زوجة الهالك، أن “محمد” استمر في العمل إلى غاية يوم الجمعة، حيث عاد إلى المنزل وهو في حالة سيئة جدا مما اضطر عائلته لنقله إلى المستشفى على متن سيارة إلى مستشفى طويو، إلا أن التأخر في تقديم الإسعافات الضرورية لمحمد عجل بوفاته بعد 10 دقائق من وصوله إلى المستشفى ذاته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock