صور .. نيوزلندا ترتدي الحجاب وتسمع الآذان في يوم التأبين

شدت دولة نيوزيلندا البعيدة في أقصى أطراف المحيط الهادئ أنظار العالم إليها، اليوم الجمعة، مرة ثانية، بعد مرور أسبوع على الهجوم الإرها.بي، الذي استهدف مسجدين في مدينة كرايست شرش، وأودى بحياة 50 مسلماً، أثناء أدائهم صلاة الجمعة.
وعند الواحدة ظهراً، وعلى شاشات التلفزة الرسمية، وأمواج الإذاعة، رفع الأذان في نيوزيلندا أنْ حي على الصلاة .. حي على الفلاح، بينما احتشد الآلاف، وارتدت النسوة الحجاب لتأبين ضحايا مسجد النور، الخمسين، الذين قتل.هم متطرف أسترالي، يوم الجمعة الماضي، بينما كانوا يصلون.
وعلا صوت الأذان في مدينة كرايست تشيرتش وشتى أنحاء نيوزيلندا، فيما قادت رئيسة الوزراء “جاسيندا أرديرن” نحو خمسة آلاف شخص، وقفوا دقيقتين صمتا في متنزه “هاغلي”، أمام مسجد النور، حيث قت.ل معظم الضحايا.
وبينما كانت ترتدي حجابا أسود، ألقت “أرديرن” خطابا قصيرا، قالت فيه “نيوزيلندا تشاطركم الأحزان. نحن واحد”.
وبالإضافة إليها، حضر التأبين وزراء، ومسؤولون أمنيون، وشوهدت شرطيات في المتنزه مرتديات حجب سوداء، وورود حمراء على ستراتهن.
هذا وبثت خطبة الجمعة، لأول مرة على التلفزة الرسمية في نيوزيلاندا، وقال فيها الإمام، جمال فودة: “قلوبنا محطمة، لكننا لم ننكسر. نحن على قيد الحياة.. نحن معا، وكلنا تصميم على ألا نسمح لأحد أن يقسمنا”.
وعن رئيسة الوزراء النيوزيلاندية، قال الخطيب: “لقد قدمت درسا لزعماء العالم. شكرا لك على احتضانك لأسرنا، وتكريمك لنا (بارتداء) حجاب بسيط”.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock