معجزة .. خروج رضيع حي من والدته المتوفاه دماغياً منذ 3 أشهر

أقيمت في البرتغال جنازة سيدة تبلغ 26 عاماً .. والتي أنجبت مولوداً ذكراً يوم الخميس الماضي, على الرغم من موتها دماغياً منذ شهر دجنبر الماضي.
وأعلنت وفاة الرياضية الدولية “كاتارينا سيكيرا” دماغياً بعد أن تعرضت لأزمة ربو حادة في منزلها.
وولد الرضيع الذي أطلق عليه اسم “سالفادور” بعد فترة حمل لحوالي 32 أسبوعاً, ويتلقي حالياً الرعاية في مستشفى متخصصة في رعاية حديثي الولادة.
وتعتبر هذه هي الحالة الثانية من نوعها في البرتغال لمولود يولد لأم متوفاة دماغياً.
وكانت اللاعبة التي مثلت بلادها كمحترفة لرياضة التجديف, تعاني من الربو منذ أن كانت طفلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock