حملة الأسهم في نيسان يقيلون غصن من مجلس إدارتهم

صوت حملة الأسهم في شركة نيسان، لصالح إقالة رئيس الشركة السابق “كارلوس غصن” من مجلس إدارتها، خلال اجتماع استثنائي، عقد اليوم الاثنين.
وتم تعيين رئيس مجموعة رينو “جان-دومينيك سينار” مديراً لها.
وصوت المساهمون كذلك لإقالة “غريغ كيلي”، مساعد غصن السابق، وذلك في ظل الاتهامات التي يواجهها قطب العقارات بشأن سوء السلوك المالي.
الجدير بالذكر، أنه تم يوم الخميس الماضي، توقيف “غصن” مجدداً في منزله في طوكيو، بعد توجيه اتهامات جديدة إليه بارتكاب مخالفات مالية، وذلك بعد أقل من شهر على الإفراج عنه بكفالة.
وغادرت زوجة كارلوس غصن اليابان بعد إعادة توقيفه، لأنها كما صرحت “شعرت بأنها في خطر”، كما أكدت لصحيفة “لو جورنال دو دويمانش”، في حين كان القضاء يريد استجوابها بحسب وسائل إعلام يابانية.
وكان مدعون يابانيون يريدون طرح أسئلة على كارول “غصن” بصورة طوعية وفق ما نشرته قناتي”أن أتش كاي” العامة و”أساشي” الخاصة ووكالة أنباء “كيودو”، التي أكدت أن مبالغ يرجح أن يكون اختلسها زوجها قد تكون حولت إلى شركة تترأسها هي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock