ألمانيا تعترف رسمياً بالجنس الثالث

بحلول العام الجديد, أصبح بإمكان المواطنين الألمان أن يختاروا جنساً ثالثاً في بطاقة الهوية, بعدما دخل قانون مثير للجدل حيز التنفيذ, أمس الثلاثاء.
وكان البرلمان الألماني قد تبنى في أغسطس الماضي, تشريعاً يسمح بإدراج الجنس الثالث ضمن وثائق الهوية, أي الأشخاص الذين لا يعتبرون أنفسهم ذكوراً ولا إناثاً.
وتطالب الجمعيات المدافعة عن المثليين في عدد من الدول الغربية بإقرار الجنس الثالث في وثائق الهوية, تفادياً للتمييز بسبب اختلاف الميول الجنسي.
ووفق ما نقلته صحيفة “الديلي ميل” البريطانية, فإن الأوساط المدافعة عن حقوق المثليين في ألمانيا ترى أن هذه الخطوة غير كافية, لأنها تستوجب الخضوع لفحص طبي يثبت كون الشخص من ذوي الجنس الثالث.
ويدعو المنتقدون لتبني قانون يسمح لمن ينتمون إلى الجنس الثالث بالحصول على إقرار سهل, ودون ما يعتبرونه تعقيدات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock