صحيفة فرنسية: “ميناء طنجة المتوسط أضحى الأول إفريقيا من حيث حجم وعدد الحاويات”

أكدت الصحيفة الإقتصادية الفرنسية “ليزيكو”، أنه بتدشين المحطتين الثالثة والرابعة للحاويات، اتخذ ميناء طنجة المتوسط، بعدا جديدا، وأصبح أول ميناء إفريقي للحاويات، وأول ميناء متوسطي.

وقالت الصحيفة الفرنسية، إن ميناء طنجة المتوسط الذي استغرقت اعمال توسعته تسع سنوات، وتطلبت استثمارات عمومية بقيمة 1،3 مليار أورو، تنضاف إليها 120 مليون من الإلتزامات الخاصة، تصل طاقته الإستيعابية إلى ستة ملايين حاوية (20 قدما)، تنضاف إلى 3،4 مليون حاوية. مشيرة إلى أن ميناء طنجة المتوسط الذي أضحى أول ميناء في إفريقيا من حيث حجم وعدد الحاويات، أمام ميناء بور سعيد بمصر، وميناء دوربان بجنوب إفريقيا، سيصبح من بين الموانىء العشرين الأولى في العالم.

وأضافت “ليزيكو”، أن هذا الميناء ساهم في تطور مدينة طنجة، التي أصبحت القطب الإقتصادي الثاني للبلاد بعد الدار البيضاء، مشيرة إلى أن المركب الصناعي الذي تعزز بالمجمع المينائي، في منطقة حرة، يضم 900 مقاولة خاصة في قطاع السيارات والنسيج، والإلكترونيك والطيران، واللوجيستيك، والصناعة الغذائية، و70 الف مستخدم، فضلا عن رقم أعمال بلغ 5،5 مليار أورو سنة 2017. 

وخلصت إلى أن البرنامج الجديد لاستثمار تسعة مليارات درهم (20 مليون أورو) التي خصصت للتطوير هذا الميناء في افق 2025، يتوخى تعزيز التنافسية اللوجيستيكية لميناء طنجة المتوسط، وتمكين المغرب من التموقع كفاعل هام على صعيد الخدمات اللوجيستيكية العالمية.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock