رونو .. تعيين رئيس مؤقت للشركة لحين البت بخصوص مصير كالوس غصن

أعلنت مجموعة رونو الفرنسية لصناعة السيارات أن مجلس إدارتها قر ر مساء الثلاثاء، في ختام اجتماع طارئ عقده غداة توقيف السلطات اليابانية رئيس مجلس إدارة المجموعة “كارلوس غصن” بشبهة التهرب الضريبي، إبقاء “غصن” في منصبه وتعيين الرئيس التنفيذي للعمليات “تييري بولوريه” بصورة مؤقتة نائباً لرئيس مجلس الإدارة يتمتع “بنفس صلاحيات” الرئيس.
وقالت رونو، في بيان نقلته وكالة الأنباء الفرنسية، إن “غصن، الذي هو في حالة عدم استطاعة مؤقتة، يبقى الرئيس-المدير العام للمجموعة، وإن “مجلس الإدارة عين بصورة مؤقتة تييري بولوريه مديراً عاماً منتدباً، وهو بهذه الصفة سيتولى الإدارة التنفيذية للمجموعة وسيتمتع، بالتالي، بنفس صلاحيات غصن”.
وألقت النيابة العامة اليابانية، أول أمس، القبض على غصن في طوكيو، للاشتباه في خرقه لقانون التجارة المالي الياباني.
وغصن هو رجل أعمال، من أصول لبنانية، ويحمل الجنسية البرازيلية والفرنسية، ولد في التاسع من مارس 1954 في مدينة بورتو فاليو البرازيلية، ويشغل حاليا منصب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركتي نيسان رونو، ورئيس مجلس الإدارة لشركة ميتسوبيشي موتورز.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock