صفعة جديدة للبوليساريو من البرلمان الإسباني

تلقت جبهة “البوليساريو” صفعة جديدة .. وهذه المرة من البرلمان الإسباني, حيث منع هذا الأخير الكيان الوهمي من تنظيم ندوة حول الصحراء المغربية بإحدى أروقة البرلمان الإسباني.
ووفق ما نقلته “ميدي 1 تي في” عن وسائل إعلام إسبانية, فقد كان من المقرر تنظيم ندوة دولية حول الصحراء, أول أمس الجمعة, بالغرفة السفلى للكورتيس الإسباني بمشاركة عدد من مكونات المؤسسة التشريعية الإسبانية, وبعض الشخصيات التي تنتمي إلى الأحزاب اليسارية بعدد من الدول الأوروبية, إلا أن البرلمان الإسباني رفض ذلك.
وكان من الملفت للإنتباه, أن الموقف الرسمي الإسباني أصبح يتماشى كلياً مع الأطروحة المغربية, وذلك منذ أزمة الإعلان الأحادي لاستقلال إقليم كتالونيا عن إسبانيا السنة الماضية.
وفي ذات السياق, سبق لوزير الشؤون الخارجية والاتحاد الأوروبي والتعاون “جوزيب بوريل” أن غرد على حسابه على تويتر, وأشاد بما جاء في الخطاب الملكي الأخير, والذي دعا فيه الملك الجزائر من أجل الدخول في حوار مباشر دون شروط مسبقة.
وأوضح الوزير الإسباني قائلاً: “إنه لخبر عظيم عرض الملك محمد السادس للجزائر من أجل وضع آلية سياسية للتشاور والتعاون من أجل تقوية العلاقات والاندماج الإقليمي بين بلدين مهمين، هما جاران وشريكان استراتيجيان لإسبانيا”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock