بروكسل الشمالية .. المهاجرون يفترشون العراء

لاتزال مشكلة المهاجرين غير الشرعيين تؤرق الجميع في بروكسل, ولم تجد لها أي جهة أو شخص حل حتى الآن, حيث يتردد المهاجرين الساعين للوصول إلى بريطانيا لحديقة “ماكسيمليان” بهدف النوم هناك وإن سنحت لهم الفرصة يتلقون مساعدات من جمعيات أو متطوعون متعاطفون مع المهاجرين.
وعلى الرغم من اقتراب فصل الشتاء, يتواجد نحو 70 من المهاجرين المضطرين للنوم في حديقة “ماكسيمليان” كل ليلة أو في محطة قطار بروكسل الشمالية “غار دو نورد” وفق تصريحات “مهدي كاسو” المتحدث بإسم جمعية مواطن لدعم اللاجئين.
ويقول السيد كاسو “في كل عام, عندما يهل علينا فصل الشتاء وتنخفض الحرارة .. يبحث المهاجرين الذين ينامون في حديقة ماكسيميليان, عن مكان بعيداً عن الحديقة في أروقة محطة بروكسل الشمالية .. ويبقى ما يقارب السبعين منهم يفترشون العراء بجانب المباني المحيطة بالمحطة”.
وأضاف “حالياً, يستضيف مركز الاستقبال في بورت دوليس” في هارين, الذي تديره الجمعية, 350 شخصاً كل ليلة” .. وتستضيف العائلات المضيفة ما يقرب من 250 شخص في الليلة, بينما يقضي حوالي 70 مهاجراً كل ليلة في مساكن جماعية”.
واستكمل قائلاً: “المهاجرون السبعون الذين ينامون بالقرب من غار دو نورد هم الذين لا نستطيع إيجاد حل سكني في الوقت الحالي”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock