ترامب يلوح بالتهديدات لتركيا إذا تصرفت بشكل خاطيء

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب امس الاثنين، إن وقف إطلاق النار بين تركيا والمقاتلين الأكراد في سوريا صامد رغم بعض المناوشات.
وتوعد بفرض عقوبات ورسوم جمركية على المنتجات التركية مجدداً “لو تصرفت تركيا بطريقة خاطئة”، دون أن يوضح مقصده.
وفي إشارة للاتهامات الموجهة إليه بالتخلي عن الأكراد، قال ترامب للصحفيين في البيت الأبيض خلال اجتماع لإدارته .. إن بلاده لم تقدم أبدا أي تعهد للأكراد بالبقاء في المنطقة “400 عام” لحمايتهم، مشيرا إلى أنه لا يريد أن يترك قوات أمريكية في سوريا.
من ناحيته، صرح وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر في وقت سابق اليوم إن وزارته تبحث إبقاء بعض القوات قرب حقول للنفط في شمال شرق سوريا مع “قوات سوريا الديمقراطية” التي يقودها الأكراد، لضمان عدم سيطرة تنظيم “الدولة الإسلامية” المعروف باسم “داعــــــ.ــش” على النفط.
وأضاف إسبر للصحفيين خلال زيارة إلى أفغانستان، بينما يجري سحب القوات الأمريكية من سوريا، إن بعض القوات ما زالت تتعاون مع قوات شريكة قرب حقول النفط وإن هناك مناقشات بشأن إبقاء بعضها.
وأوضح أنه أشار ولم يُتخذ بعد قرار “فيما يتعلق بالأعداد أو ما شابه”.
وذكر أن مهمة وزارة الدفاع (البنتاغون) هي بحث كافة الخيارات.
إلا أن صحيفة نيويورك تايمز ذكرت في وقت متأخر الليلة الماضية أن ترامب يميل الآن لخطة عسكرية جديدة تقضي بإبقاء نحو مئتي جندي أمريكي في شرق سوريا قرب الحدود مع العراق. ولم يرد البيت الأبيض على طلب للتعليق، حسب الصحيفة.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock