لأول مرة في الكونغرس .. عضوة ترتدي الحجاب

تم انتخاب امرأتين مسلمتين في الكونغرس الأمريكي أول أمس الثلاثاء, وذلك في سابقة, ضمن انتخابات التجديد النصفي, الأولى من أصول فلسطينية والثانية من أصل صومالي, وستكون الأخيرة هي أول امرأة ترتدي الحجاب في الكونغرس.
وأفادت وسائل إعلام أمريكية بأنه تم انتخاب “رشيدة طليب” البالغة 42 عاماً, من ولاية “ميشيان” .. و “إلهان عمر” البالغة 63 عاماً من ولاية “مينيسوتا, لعضوية الكونغرس.
وفي 2008 كانت “طليب” وهي ابنة مهاجرين فلسطينيين, أول امرأة مسلمة تُنتخب في مجلس نواب ولاية “ميشيغان”.
وكجزء من برنامجها, ركّزت على الهجرة وألغت أمر الرئيس “دونالد ترامب” الذي يمنع الدخول إلى الولايات المتحدة من طرف أشخاص من العديد من البلدان ذات الغالبية المسلمة.
أما عن “إلهان عمر” فتعود أصولها للصومال, وكانت قد هربت من الحرب الأهلية في البلاد عندما كان عمرها ثماني سنوات، وعاشت في مخيم للاجئين في كينيا مع أسرتها، ووصلت إلى الولايات المتحدة عام 1997. وفي عام 2016، أصبحت أول أمريكية مسلمة من الصومال تنضم إلى مجلس نواب ولاية مينيسوتا، وهي مؤيدة قوية لسياسات الهجرة أكثر ليبرالية.
وستكون إلهان عمر أول عضوة بالكونغرس ترتدي الحجاب. أما رشيدة طليب (42 عاما) فلها تاريخ من تخطي الحواجز.. ففي عام 2008 أصبحت أول مسلمة تنتخب لمجلس ميشيغان التشريعي. ورشيدة طليب ولدت في ديترويت لعائلة مهاجرة فلسطينية وكان والدها يعمل في مصنع فورد للسيارات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock