إيطاليا .. المغربي الذي قتل شاباً سعيداً .. خارج السجن بسبب خطأ إداري

نشر موقع “إل جورنال” الإيطالي, أمس الخميس, أن المغربي “سعيد م.” الذي اعترف بقتله رجلاً إيطالياً يدعى “ستيفانو ليو” طعناً بسكين, في مدينة “تورنتو” الإيطالية, بحجة أنه “كان يبدو سعيداً”, لديه سجل إجرامي سابق.
وأشار ذات المصدر إلى أنه سبق أن تم اعتقال “سعيد” في 20 يونيو 2016, بتهم تتعلق بالاعتداءات البدنية والنفسية والسباب والتهديدات تجاه شريكته الإيطالية.
وتم سجنه في 19 فبراير 2015 لمدة 14 شهراً, وذلك بسبب العنف تجاه شريكته, حيث “وجه لها عدة ركلات وصفعات وهي حامل”.
كما تم القبض عليه عام 2013, بعد أن عثرت الشرطة على شريكته “شبه عارية وتبكي في الشارع وهي تحمل ابنها الصغير بين ذراعيها”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock