نجاح المهاجرون المغاربة المتقاعدين في فرنسا للاستفادة من تعويضات التقاعد في المغرب

نجحت محاولات المهاجرين المغاربة المتقاعدين في فرنسا في الاستفادة من تعويضات التقاعد من خلال مكوثهم في بلدهم الأصلي المغرب دون أن يضطرو ا إلى البقاء في فرنسا بعد محاولات استمرت لمدة 8 سنوات .
هذا الانتصار الذي أطلق عليه إعلاميا “الشيباني. جاء بعد تعديل القانون المالي للحكومة الفرنسية والذي دخل حيز التنفيذ ابتداء من أول يوليو الجاري. والذي يتيح لهم الاستفادة من حقوقهم التقاعدية أثناء إقامتهم في المغرب.
وينص هذا القانون إلى استمرار استفادة 175 ألف من المتقاعدين المغاربة ممن هاجروا إلى فرنسا وعملو بها عدة سنوات .
و كان عدد كبير من هؤلاء “الشيباني” مضطرين للبقاء في فرنسا رغم تقدمهم في السن من أجل ضمان استمرار استفادتهم من التقاعد والتغطية الصحية، أو التخلي عن هذه الحقوق الاجتماعية في حالة اختيارهم العودة إلى بلدهم الأصلي.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock