جدل الفرنسة يؤخر تأجيل التصويت على القانون الإطار

مرة أخرى، وبطلب من الفرق البرلمانية، بعد التماس رئيس فريق العدالة والتنمية رفع اجتماع لجنة التعليم والثقافة للتشاور، قرر رئيس اللجنة تأجيل التصويت على تعديلات الفرق إلى بعد غد الأربعاء، وهو التأجيل الثاني خلال هذا الأسبوع.
وكان رئيس فريق العدالة والتنمية، “إدريس الأزمي” ومباشرةً بعد افتتاح اجتماع لجنة التعليم والثقافة، صباح اليوم، التمس رفع الجلسة للتشاور.
وقال “ادريس الأزمي الإدريسي”، رئيس فريق العدالة والتنمية إن “المشروع كبير وحرصنا بحضور رئيس المجلس والوزير سعيد أمزازي، للوصول الى صيغة توافقية”.
وأضاف: “تمخض عن هذا التوافق إحداث لجنة الرؤساء، واشتغال اللجنة بطريقة جد محترمة واللجنة التقنية مازال تشتغل”.
وطلب ذات المتحدث منح رؤساء الفرق خمس دقائق للتشاور حول الطريقة التي سيتم الاشتغال بها.
وبعد العودة من التشاور، أخبر رئيس اللجنة البرلمانيين بالتوافق على تأجيل الاجتماع إلى يوم الغد، وهو ما أثار احتجاج الأصالة والمعاصرة الذي هدد بمقاطعة اجتماع الغد.
يذكر أنه بعد اجتماع امتد حتى الحادية عشر من ليلة أمس، أوصت الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية فريقها النيابي، بطلب تأجيل اجتماع لجنة الثقافة والتعليم.
وقال مصدر برلماني، إن الفريق البرلماني سيكون أمامه خيارين، إذا لم يوافق أغلبية أعضاء اللجنة على طلب التأجيل.
وأوضح أن القرار الذي سيتخذه الفريق هو التصويت بالامتناع أو الرفض، وذلك بحسب الصيغة النهائية للمواد التي تتعلق بلغة التدريس.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock