BBC : ” مراهقة فرنسية تتلقى تهديدات بالقتل بسبب رأيها في الإسلام ” ( فيديو )

أثارت مراهقة جدلا واسعا في فرنسا بسبب رأيها في الإسلام بعد أن نشرت على حسابها على موقع انستغرام منشورا يصفه بأنه “دين الكراهية”.

ونشرت ميلا، 16 عاما، تعليقاتها على الإنترنت بعد تعرضها للتنمر من شخص مسلم لأنها مثلية.

بدأ الجدل في 18 يناير/ كانون الثاني، بعد أن تحدثت ميلا خلال بث مباشر على حسابها الخاص على انستغرام عن حياتها الجنسية، ما دفع بأحد المتابعين المسلمين لأن يصفها بـ “المثلية القذرة”.

وردا على ذلك، شنت ميلا هجوما لاذعا على الإسلام. وقالت “أكره الدين. والقرآن دين الكراهية”.

تلقت بعدها تهديدات بالقتل فتوقفت عن الذهاب للمدرسة منذ ذلك الحين، لكنها رفضت التراجع عن رأيها في الدين الإسلامي، قائلة في أول مقابلة تلفزيونية لها أمس إنها “تريد الإساءة للدين”.

ويحكم فرنسا دستور علماني صارم ولا توجد قوانين فرنسية تجرم التجديف.

وقال رئيس المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية، محمد موسوي، إنه لا يوجد ما يبرر التهديدات بقتل أي إنسان مهما كان رأيه.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock