إختفاء أربعة تلميذات بسبب البراق

في حادثة غريبة, لعب فيها القطار فائق السرعة دوراً أساسياً, تفاجأت أربعة أسر بمدينة الدار البيضاء بإختفاء بناتها المراهقات, بعدما بحثوا عنهن كثيراً دون جدوى.
ووفق ما أوردته الصحف المحلية, فإن حادث إختفاء الفتيات اللائي يدرسن في إحدى الثانويات في الدار البيضاء, لأكثر من 24 ساعة, خلف حيرة وسط أسرهن, ما جعلهم يلجأون للسلطات الأمنية للإبلاغ عن اختفائهن.
وأضافت ذات المصادر, أن الأبحاث الأمنية توصلت إلى كون اختفاء التلميذات, تجمعها أسباب مشتركة, خاصةً وأنهن يدرسن في نفس الثانوية وتجمعهن علاقات صداقة فيما بينهن, لتكثف السلطات الأمنية من أبحاثها, قبل أن تظهر إحدى الفتيات في منزل عائلتها, لتكشف سبب اختفائها وعلاقة البراق بذلك.
وقالت التلميذة المعنية “إنها كانت قد قررت رفقة زميلاتها خوض تجربة السفر عبر قطار البراق من الدار البيضاء إلى طنجة والعودة في نفس اليوم, لكنهن لم ينجحن في العودة بسبب عدم توفرهن على ثمن التذكرة.
وأضافت التلميذة أن “تجربة السفر على متن هذا الأخير استهوتهن وقررن خوضها, وشجعهن التوقيت السريع الذي كن يعتقدن أنهن سيقضينه في السفر”.
وفي ذات السياق, أشارت المصادر المقربة من عائلات التلميذات أن ثلاث تلميذات رجعن إلى أسرهن بالدار البيضاء, فيما لاتزال الرابعة مفقودة حتى الآن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock