السجن النافذ لناشط الفيس بوك الذي دعا لقتل العثماني

أدانت الغرفة الجنحية التلبسية بالمحكمة الإبتدائية بالحسيمة, مساء أمس الخميس, صاحب تدوينة فيسبوكية تمنى فيها ذبح “سعد الدين العثماني” رئيس الحكومة, وجماعته بدل السائحتين .. بالسجن النافذ.
وحكمت المحكمة الإبتدائية, على الناشط الجمعوي “ج.م” المنحدر من “بني بوعياش” بإقليم الحسيمة, الذي قبضت عليه فرقة أمنية خاصة السبت الماضي, بـ12 شهراً حبساً نافذاً بالإضافة إلى غرامة مالية.
ويتابع الموقوف بتهمة تتعلق بـ”التحريض على ارتكاب جنايات” .. وجاء القبض على المعني بالأمر, بعد أن نشر تدوينه في صفحته على فيس بوك, تمنى فيها “ذبح رئيس الحكومة, سعد الدين العثماني, وحاشيته بدلاً من السائحتين الاسكندنافيتين, اللتان قتلتا على أيدي مجموعة إرهابية في منطقة “شمهاروش” قرب جبل توبقال.
وقد صرحت مصادر مطلعة, أن الشاب “جواد.م” يعتبر المعيل الوحيد لأسرته الصغيرة المكونة من زوجة وطفلتين, لا يتجاوز عمرهما سبع سنوات, ومعروف لدى أوساط سكان بني بوعياش في إقليم الحسيمة, بنشاطه في المجال الجمعوي.

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock