تعليمات مشددة للعاملين بالمستشفيات بخصوص إنفلونزا الخنازير

صرحت مصادر مطلعة أن وزارة الصحة وجهت أوامر صارمة لموظفيها بالمستشفيات العمومية, بعدم الإفصاح عن أي معلومات تتعلق برصد حالات إنفلونزا الخنازير, أو تمكين الصحافة بأي شكل من المعلومات الخاصة بذاك الأمر.
وحسب ما قالته المصادر من داخل المستشفى الجامعي الحسن الثاني بفاس, الذي يشهد أكبر عدد من الحالات المشكوك في أمرها, فإن رؤساء الأقسام الطبية وجهوا تعليمات وتوجيهات عديدة للأطباء والممرضين بعدم الحديث مع الصحافة أو التصريح بأي معلومة متعلقة بالوضع الداخلي للمرضى المصابين.
وأضافت مصادر مطلعة من داخل ذات المؤسسة الإستشفائية: “أن الحالة المزرية التي تعرفها عملية الرصد التي أطلقتها الوزارة، هي سبب هذا التعتيم، خصوصا وأن مراكز التحاليل لا تتوفر على الإمكانيات البشرية والتقنية للتوصل بالنتائج في أسرع وقت ممكن، حتى يتسنى معرفة مصير الحالات المشكوك في أمرها”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock