تصريح من الأونسا بخصوص انتقال الحمى القلاعية للإنسان عبر اللحوم والألبان

سبب اكتشاف حالات إصابة العديد من قطعان المواشي بالضيعات الفلاحية بداء الحمى القلاعية, نوعاً من الخوف والتوجس في نفوس المواطنين بمختلف جهات المملكة, وذلك بسبب استهلاك المواد الحيوانية من لحوم وألبان.
وفي هذا الصدد .. صرح مصدر موثوق من داخل المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية, المعروف اختصاراً بـ”الأونسا”, إن مرض الحمى القلاعية لا ينتقل إلى الإنسان عبر اللحوم أو الألبان.
وأشار ذات المصدر, أن هذا المرض لا يشكل أي خطر على صحة الإنسان, مشدداً على طمأنته للمغاربة لأن مرض الحمى القلاعية غير معد ولا ينتقل إلى الإنسان.
وأضاف نفس المصدر الذي تحفظ عن ذكر إسمه, أنه لا يوجد أي تخوف من أي خطر على صحة المستهلك المغربي الذي يتناول اللحوم والألبان, لأن هذا الفيروس لا ينتقل من الحيوان إلى البشر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock