رئيس الرجاء يوضح أسباب إقالة المدرب غاريدو

صرح “جواد الزيات”، رئيس نادي الرجاء البيضاوي لكرة القدم، إن انقطاع حبل التواصل بين الطاقم التقني المشرف على الفريق الأخضر واللاعبين، بالإضافة إلى غياب الانسجام هو الذي دفع إدارته إلى اتخاذ قرار إقالة المدرب الإسباني “خوان كارلوس غاريدو” من منصبه، قبل 5 أشهر من انتهار عقده مع النادي.
وفي أول تصريح له بعد هذا القرار، لإذاعة “ميدي1 راديو”، صرح “الزيات” قائلاً، ” لقد لاحظنا انقطاع حبل التواصل بين الطاقم التقني واللاعبين، كانت هناك تصرفات داخل الطاقم التقني ومع اللاعبين لم تكن في مصلحة النادي”.
وأضاف “لقد غابت الروح القتالية وغاب الانسحام أيضاً بين الطاقم واللاعبين، لاحظنا بأن الأمور لم تكن تتوجه في الطريق الصحيح لذلك اتخدنا هذا القرار، وقررنا الانفصال عن غاريدو”.
وكان المكتب المسير للنادي الأخضر، قد اجتمع ليلة أول أمس الأحد مع المدرب الإسباني، وطلب منه تغيير بعض السلوكات اتجاه اللاعبين، من أجل رأب الصدع الذي حدث في علاقة الطاقم التقني مع اللاعبين، إلا أن تشبته بمواقفه وقراراته أدى إلى اتخاد النادي قرار الانفصال.
وكان الرجاء، قد أصدر صباح أمس الإثنين، بياناً رسميا يعلن فيه إقالة مدربه “خوان كارلوس غاريدو”، بعد اجتماع للمكتب المسير للنادي الأخضر، لتدارس الأوضاع الداخلية بعد الهزيمة الأخيرة بالبطولة العربية، أمام الساحلي التونسي.
وأوضح النادي في ذات البيان، أن “يوسف السفري” سيتولى مؤقتاً قيادة نادي الرجاء الرياضي بمساعدة الإطار الوطني “بوشعيب لمباركي”، إلى حين الكشف عن مدرب جديد يقود المجموعة.
وساءت علاقة “غاريدو” بلاعبيه خلال الفترة الأخيرة بشكل كبير أيضاً، وهو ما أثر على اختياراته الفنية خلال المباريات الأخيرة لحساب الدوري المحلي الممتاز، وكأس زايد للأندية.
يشار إلى أن عقد “غاريدو” والرجاء الرياضي، كان سينتهي بمتم الموسم الرياضي الجاري، قبل أن تتم إقالته لتوالي النتائج السلبية، والتوثرات التي عاشتها المجموعة خلال الأسابيع الأخيرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock